تصوف وروحانيات
 
الرئيسيةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 يارايحين للنبى الغالى..

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin
avatar

عدد المساهمات : 718
نقاط : 2151
تاريخ التسجيل : 09/10/2012
العمر : 66

مُساهمةموضوع: يارايحين للنبى الغالى..   الجمعة أكتوبر 03, 2014 9:07 am

القلب يعشق كل جميل. القلب يعشق كل جميل وياما شفتى جمال ياعين واللى صدق فى الحب قليل وأن دام يوم ولا يومين.. واللى هويته اليوم.. دايم ومالو دوم لا يعاتب اللى يقوم.. ولا فى طبعه اللوم واحد مافيش غيرو ملى الوجود نوره.. دعانى لبيته لحد باب بيته واما تجلى لى بالدمع ناجيتة كنت ابعد عنه.. وكان ينادينى.. طاوعنى يا عبدى.. طاوعنى أنا وحدى.. أنا اللى عطيتك من غير ما تتكلم وأن اللى علمتك من غير ما تتعلم وأنا اللى هديته إليك.. لو تحسبه بايديك.. تشوف جمايلى عليك.. من كل شىء أعظم سلم لنا تسلم.. مكه وفيها جبال النور طالة على البيت المعمور دخلنا باب السلام.. غمر قلوبنا السلام.. بعفو رب غفور.. شوفنا حمام الحما، عدد نجوم السما طاير علينا يطوف.. الف تتابع الوف.. طاير يهنى ضيوف بالعفو والرحمة.. واللى نظامه يسير.. واحد مفيش غيره.. دعانى لبيته لحد باب بيته.. واما تجلى لى بالدمع ناجيته.. جينا على روضة هالة م الجنة فيها الأحبة تقول كل اللى تتمنى فيها طرب وسرور، وفيها نور على نور، وكاس محبة يدور، واللى شرب غنى وملايكة الرحمن.. كانت لنا ندمانا.. بالصفح والغفران جاية تبشرنا ياريت حبايبنا ينولو أمانينا يارب توعدهم.. دعانى لبيته لحد باب بيته واما تجلى لى بالدمع ناجيته.



يارايحين للنبى الغالى.. هنيّالكو وهنييالى يارتنى.. كُنت وياكو وأروح للهادى وأزوره وأبوس من شوقى شباكه.. وقلبى يتملى بنوره واحج وأطوف سبع مرات والبر واشوف منى وعرفات وأقول ربى كتبهالى يارايحين للنبى الغالى.







أما والذي حج المحبون بيته ## ولبوا له عند المهل وأحرموا

وقد كشفوا تلك الرؤوس تواضعا ##لعزة من تعنوا الوجوه وتسلم

يهلوان بالبيداء لبيك ربنا ## لك الحمد والملك الذي أنت تعلم

دعاهم فلبوه رضا ومحبة## فلما دعوه كان أقرب منهم

تراهم على الأنضاء شعثا رؤوسهم ## وغبرا وهم فيها أسر وأنعم

وقد فارقوا الأوطان والأهل رغبة ## ولم تثنهم لذاتهم والتنعم

يسيرون في أقطارها وفجاجها ## رجالا وركبانا ولله أسلموا


**رؤية البيت العتيق **

ولما رأت أبصارهم بيته الذي ## قلوب الورى شوقا إليه تضرم

كأنهم لم ينصبوا قط قبله ## لأنهم شقاهم قد ترحل عنهم

فلله كم من عبرة مُهَراقة ## وأخرى على آثارها لا تقدم

إذا عاينته العين زال ظلامها## وزال عن القلب الكئيب التألم

ولا عجبا من ذا فحين أضافه ## إلى نفسه الرحمن فهو المعظم

كساه من الإجلال أعظم حلة ## عليها طراز بالمُلاحة مُعْلم

**الذهاب إلى عرفة **

وراحوا إلى التعريف يرجون رحمة ## ومغفرة ممن يجود ويكرم

فلله ذاك الموقف الأعظم الذي ## كموقف يوم العرض بل ذاك أعظم

ويدن به الجبار جل جلاله ## يباهي بهم أملاكه فهو أكرم

يقول عبادي قد أتوني محبة ##وإني بهم بر أجود وأرحم

وأشهدكم أني غفرت ذنوبهم ##وأعطيتهم ما أملوه وأُنعم

فبشراكم يا أهل ذا الموقف الذي## به يغفر الله الذنوب ويرحم

فكم من عتيق فيه كُمَّل عتقه ## وآخرَ يُستسعى وربك أرحم

**ذلة الشيطان في ذلك اليوم **

وما رُؤي الشيطان أحقر في الورى## وأدحر منه عندها فهو ألوم

وذاك لأمر قد رآه فغاظه## فأقبل يحثُ الترب عنه ويلطم

لما عاينت عيناه من رحمة أتت## ومغفرة من عند ذي العرش تُقسم

بنى ما بنى حتى إذا ظن أنه## تمكن من بنيانه فهو محكم

أتى الله بنيانا له من أساسه## فخر عليه ساقطا يتهدم

وكم قدر ما يعلوا البناء وينتهي## إذا كان يبنيه وذو العرش يهدم

**الذهاب لمزدلفة **

وراحوا إلى جَمْع فباتوا بمشعر الحرام وصلوا الفجر تم تقدموا

إلى الجمرة الكبرى يريدون رميها## لوقت صلاة العيد تم تيمموا

منازلهم للنحر يبغون فضله وإحياء نسك من أبيهم يعظم

فلو كان يرضي الله نحر نفوسهم## لجادوا بها طوعا وللأمر سلموا

كما بذلوا عند الجهاد نحورهم## لأعدائه حتى جرى منهم الدم

ولكنهم دانوا بوضع رؤوسهم## وذلك ذلك للعبيد ومِيسم

**إلى طواف الإفاضة **

ولما تقضّوا ذلك التفث الذي## عليهم وأوفوا نذرهم ثم تمموا

دعاهم إلى البيت العتيق زيارة## فيا مرحبا بالزائرين وأكرم

فلله ما أبهى زيارتهم له ##وقد حصلت تلك الجوائز تقسم

ولله أفضال هناك ونعمة## وبر وإحسان وجود ومرحم

**عودة إلى منى **

وعادوا إلى تلك المنازل من منى ##ونالوا مناهم عندها وتنعموا

أقاموا بها يوما ويوما وثالثا## وإذن فيهم بالرحيل وأُعلموا

وراحوا إلى رمي الجمار عشية## شعارهم التكبير والله معْهم

ولو أبصرت عيناك موقفهم بها## وقد بسطوا تلك الأكفُ ليرحموا

ينادونه يا ربِ يا ربِ إننا## عبيدك لا نرجوا سواك وتعلم

وها نحن نرجو منك ما أنت أهله## فأنت الذي تعطي الجزيل وترحم


**إلى طواف الوداع **

ولما تقضّوا من منى كل حاجة## وسالت بهم تلك البطاح تقدموا

إلى الكعبة البيت الحرام عشية## وطافوا بها سبعا وصلوا وسلموا

ولما دنا التوديع منهم وأيقنوا##بأن التداني حبله متصرم

ولم يبق إلا وقفة لمودع## فلله أجفان هناك تسجَّم

فلم تر إلا باهتا متحيرا## وآخر يبدي شجوه يترنم

رحلت وأشواقي إليكم مقيمة## ونار الأسى مني تشب وتضرم

أودعكم والشوق يثني أعنتي## إليكم وقلبي في حماكم مخيم

هنالك لا تثريب يوما على امرئ## إذا ما بدا منه الذي كان يكتم




القلب يعشق كل جميل وياما شفت جمال يا عين
واللي صدق في الحب قليل وإن دام يدوم يوم ولا يومين
واللي هويته اليوم دايم وصاله دوم
لا يعاتب اللي يتوب ولا في طبعه اللوم
واحد مافيش غيره ملا الوجود نوره
دعاني لبيته لحد باب بيته
واما تجلى لي بالدمع ناجيته
******* *******
كنت ابتعد عنه وكان يناديني
ويقول مصيرك يوم تخضع لي وتجيني
طاوعني يا عبدي طاوعني انا وحدي
ما لك حبيب غيري قبلي ولا بعدي
أنا اللي أعطيتك من غير ما تتكلم
وانا اللي علمتك من غير ماتتعلم
واللي هديته إليك لو تحسبه بإيديك
تشوف جمايلي عليك من كل شيء أعظم
سلم لنا تسلم
مكة وفيها جبال النور طلة على البيت المعمور
دخلنا باب السلام غمر قلوبنا السلام
بعفو رب غفور
فوقنا حمام الحما عدد نجوم السما
طاير علينا يطوف ألوف تتابع ألوف
طاير يهني الضيوف بالعفو والمرحمة
واللي نظم سيره واحد ما فيش غيره
******* *******
جينا على روضه هلا من الجنة
فيها الأحبة تنول كل اللي تتمنى
فيها طرب وسرور وفيها نور على نور
وكاس محبه يدور واللي شرب غنى
وملائكة الرحمان كانت لنا ندمان
بالصفح والغفران جاية تبشرنا
يا ريت حبايبنا ينولوا ما نلنا
يا رب توعدهم يا رب واقبلنا
دعاني لبيته لحد باب بيته

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://alrefaee.forumegypt.net
 
يارايحين للنبى الغالى..
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الفخرانى الرفاعى :: الفئة الأولى :: المنتدى الأول-
انتقل الى: